دراسة جديدة تظهر ان حلقات كوكب زحل تُلقي مواد كيميائية معقدة تجاه غلاف الكوكب ، حبيبات غبار محملة بالماء والميثان والأمونيا وأول أكسيد الكربون والنيتروجين الجزيئي وثاني أكسيد الكربون ، هذه المواد على المدى البعيد قد تعمل على تغيير معدلات الكربون والاكسجين في غلاف الجو. ادراسة استندت على لمعلومات أخذت سابقا من مركبة كاسيني التابعة لناسا

 
2.jpg
إغلاق القائمة