المعلومات التي تحصلها بيكرينغ مع الحواسيب البشرية كانت نواة الاساس لكاتالوج هنري درابر لتصنيف 225 الف نجم حسب الطيف الضوئي، و الذي نشر في 1918.

اترك تعليقاً

إغلاق القائمة