آرثر ايدينغتون أثبت النظرية النسبية في عام 1919 عبر رصده لنجوم خلف الشمس، مستغلا كسوف حصل ذلك العام ، تبعا للنظرية النسبية فان خط مسار الضوء القادم من النجم يجب ان ينحرف عند مروره قرب كتلة ضخمة كالشمس متأثرا بتشوه الزمكان الذي تسببه ، هذا التاثير يعرف بعدسة الجاذبية GRAVITATIONAL LENSING

اترك تعليقاً

إغلاق القائمة