جوهانس كيبلر في القرن 17 ، اقترح ان الكون له نهاية وإلا لكانت السماء منيرة بفعل النجوم التي تملأ الفضاء .ويلهيلم أولبرز في 1823 ، أعاد صياغة فكرة كيبلر بما يعرف بمفارقة أولبرز ، “اذا كان الكون 1 غير متناهي ، 2 وثابت لا يتوسع ،3 وموجود من الازل ، فلا بد أن تكون السماء منيرة ، لأنه أينما وقعت أعيننا في السماء في أي نقطة فانها لا بد ان ترى نجم منير سواء القريب الذي يصل نوره بوقت قصير او البعيد جدا والذي وصل نوره من مليارات السنين ، ولكن الحقيقة عكس ذلك ، اذا احد الاحتمالات الثلاثة غير صحيح”

اترك تعليقاً

إغلاق القائمة