أول من طرح فكرة التلسكوبات الفضائية في 1946 ، عندما نشر بحث بعنوان “المزايا الفلكية للرصد من خارج الأرض” ، مركزا على مشكلة صعوبة رصد الإشعاع غير المرئي مثل الراديو وتحت الحمراء واكس من الارض بسبب تصادم وتناثر هذه الموجات مع جزيئات الغلاف الجوي للأرض. “Stellarator سبيتزر بجوار اختراعه “Stellarator” وهو جهاز يحصر البلازما مع المجال المغناطيسي لتحفيز اندماج نووي. سبيتز حصل على شهادة الدكتوراة تحت اشراف الفلكي هنري راسل من جامعة برينستون ، وبعد الحرب العالمية الثانية أصبح رئيس قسم الفيزياء الفلكية بالجامعة ، ليكمل مسيرة خمسين عام سخرها للتلسكوبات الفضائية. سبيتزر الخبير بالبلازما اخترع جهاز الستيلاراتور Stellarator في عام 1950 وهو جهاز يقوي حصر وحسم اشعاع البلازما في المجالات المغناطيسية في تحفيز عمليات الاندماج النووي. انضم الى ناسا في 1965 ، وفي نفس العام اصبح سبيتز أول من يتسلق Mount Thor في كندا ، في محاولة لجمع تبرعات لتمويل اعمال وابحاث التلسكوبات الفضائية. في 1977 تحصل على تمويل للمشروع المشهور ، تلسكوب و مرصد هابل الفضائي ، وعاش سبيتزر ليرى حلمه يتحقق في 1990.

اترك تعليقاً

إغلاق القائمة