اول اكتشاف لنجم نيوتروني نابض حصل في 1967

باكتشاف الفلكية جوسيلين بيل لموجات راديو متكررة كل 1.3 ثانية

النجم نابض Pulsar وهو نجم نيوتروني له دوران سريع

يتم اكتشافه برصد اطوال موجية مختلفة لاشعة اكس واشعة جاما وعادة موجات راديو متكررة .

النجم ينبض من اطرافه باشعة جاما ناتجة عن تفاعل الالكترونات ذات الطاقة العالية عند اقطاب المجال المغناطيسي للنجم

الطاقة العالية مصدرها دوران النجم النيوتروني ، والتي بانحسارها يقل مدة دورة النجم.

يتكون النجم النيوتروني مصاحبا للسوبرنوفا من انهيار نجم كان له كتلة اكبر من 1.4 ضعف كتلة الشمس ، ويسمى هذا الحد بحد شاندرا سيخار (1.4) ،

اذا كانت كتلة النجم اكبر من 3 اضعاف كتلة الشمس فانه ينهار في نهاية دورة حياته الى ثقب اسود.

هناك فرضيات لنجم كوارك ، وهي الجسيمات التي تتحلل اليها البروتونات والنيوترونات في انوية الذرات ، ما زالت فرضية وما زال البحث مستمرا.
#فلك #الفضاء #النابض

المصدر

maxresdefault.jpg

اترك تعليقاً

إغلاق القائمة