ريكاردو جياكوني ، عالم الفيزياء الفلكية الإيطالي الذي كان يعمل في قسم العلوم والهندسة الأمريكية (AS&E) في 1960 ، قدم التماسا إلى ناسا لتمويله هو و فريقه لتجربة رصد الأشعة السينية.

حصل أول خطأ صاروخي للفريق في 1960 ، ولكن بحلول 1961 كان لديه تجربة جديدة جاهزة للإطلاق بحسّاسات أقوى بمئة مرة من أي أداة أخرى لاستشعار اشعة اكس حتى وقته.

ريكاردو جياكوني في ندوة بجامعة ستانفورد عام 1962
ريكاردو جياكوني في ندوة بجامعة ستانفورد عام 1962

باستخدام مجال رؤية أكبر كان الفريق يأمل في مراقبة مصادر الأشعة السينية الأخرى في السماء غير الشمس. وكان النجاح حليفهم بعد عام: صاروخ تم توجيه كاميرته أولاً على سطح القمر ثم بعيدًا عنه. ما تم رصده كان بمثابة مفاجأة للفريق. اكتشف الجهاز  أشعة سينية “خلفية” – بإشارة منتشرة وموّزعة قادمة من جميع الاتجاهات – وبلغ الإشعاع ذروة قوّته في اتجاه مركز المجرة.

أول قراءة لأول مصدر كوني للأشعة السينية sco x-1 1962

النجوم مثل الشمس تنبعث منها الفوتونات المرئية بنحو مليون مرة أكثر من الأشعة السينية. وعلى النقيض من ذلك ، فإن مصدر إشارات الأشعة السينية الذي تم رصده يصدر منه أشعة إكس أكثر بألف مرة من الضوء المرئي. على الرغم من أن المصدر نقطة صغيرة بالكاد تُرى في السماء . علاوة على ذلك ، كانت هناك بعض العمليات التي تحصل فيزيائياً عند المصدر ولم تتم مشاهدتها قبل ذلك مطلقًا في المختبر. و بعد أسابيع من التحليل ، خلص الفريق إلى أن هذا المصدر يجب أن يكون فئة جديدة من النجوم.

حمولة صاروخ AS&E في 12 يونيو 1962

البحث عن المصدر

لم يكن في النظام الشمسي جسم ما يمكن أن يصدر منه مثل هذا الإشعاع الشديد. تم تسمية المصدر باسم Scorpius X-1 أو Sco X-1 للاختصار ، تيمّناً ببرج العقرب الذي كان فيه . أكّد Herb Friedman من برنامج مختبر أبحاث البحرية الأمريكي (NRL) النتيجة باستخدام كاشف ذي مساحة أكبر ودقة أفضل من الأدوات التي استخدمها فريق قسم العلوم و الهندسة AS&E.

يُعرف Sco X-1 الآن بنظام ثنائي من نجمين وهو مصدر أشعة إكس الأكثر إشراقًا و ثباتًا في السماء.

كشفت عمليات إطلاق إضافية لاحقة عن مصادر أخرى للأشعة السينية ، مصادر من نفس المجرة و أخرى من خارجها . في فترة زمنية قصيرة ، تمكن الفريق من اكتشاف مجموعة مختلفة من الأجسام السماوية التي تصدر أشعة إكس. و التي منها بقايا السوبرنوفا ، و النجوم الثنائية ، و الثقوب السوداء. في هذا اليوم ، هناك أكثر من 100،000 مصدر معروف للأشعة السينية .

اترك تعليقاً

إغلاق القائمة